أخر تحديث : الخميس 15 يناير 2015 - 12:59 مساءً

وقوع مشادة كلاميه بين قاضى أحداث مجلس الشورى ومسئول الأمن

قام أعضاء هيئة الدفاع عن المتهمين فى القضية المعروفة إعلامياً بـ أحداث مجلس الشورى بالشكوى من تعنت أمن معهد أمناء الشرطة بطرة مكان انعقاد المحاكمة انهم لا يسمحون بدخول أهالى المتهمين المصرح لهم بحضور الجلسة،ولذلك فقد قام القاضى بالقول لأحد محاميى الدفاع (روح قول للأمن اللى مانع الأهالى يدخلهم وإلا القاضى هيحبسكم).

وقد تدخل اللواء مشرف الأمن بالمعهد لكى يوضيح للقاضى بأن حدود سلطاته تنتهى عند حدود المعهد وأن المنع يأتى من البوابة الخارجية للمعهد التى بالطبع لا تدخل ضمن ذلك النطاق، فـ يرد عليه القاضى بأن الجلسة علنية وذلك وفق قانون الإجراءات وإن لم يدخل الأهالى سوف يتحمل أمن المعهد المسئولية كاملة، وأنه سوف يثبت ذلك بمحضر الجلسة وسوف يحملهم مسئولية بطلان القضية.

ومن الجدير بالذكر أن النيابة العامة قد أسندت لـعلاء عبد الفتاح و24 متهماً آخرين فى القضية المعروفة بـ أحداث مجلس الشورى تهماً بالاعتداء على العميد عماد طاحون مفتش مباحث غرب القاهرة وقت الأحداث، وسرقة الجهاز اللاسلكى الخاص به والتعدى عليه بالضرب، بالإضافة الى تنظيم مظاهرة بدون ترخيص أمام مجلس الشورى، وإثارة الشغب والتعدى على أفراد الشرطة وقطع الطريق والتجمهر وإتلاف الممتلكات العامة.

أوسمة : , , , , , , , ,
Switch to mobile version