أخر تحديث : الخميس 15 يناير 2015 - 5:30 مساءً

الاستخبارات البريطانى: تشجع التلاميذ على أن يصبحوا جواسيس

صرحت اليوم الخميس وسائل إعلام بريطانية محلية أن جهاز الاستخبارات البريطانى (ام آى 5 ) أطلق عملية تسمى “عملية بيترا” لحث التلاميذ على أن يصبحوا جواسيس.

وتعاونت الاستخبارات البريطانى مع هيئة الإذاعة البريطانية للأطفال (سى بى بى سى) لعرض كيف يتم تجنيد رجال الاستخبارات البريطانى.

وهذة أول مرة في تاريخ بريطانيا الممتد على مدار 105 سنوات يسمح جهاز الاستخبارات البريطانى بالتصوير داخل مقره فى لندن.

ويتم تقديم الاطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 8 و 14 عاما لطلبات عبر برنامج  بلو بيتر الشهير ليترشحوا ويخضعوا لتحديات عقلية وجسمانية، لمعرفة جهاز الاستخبارات الريطانى ما إذا كانوا يمتلكون المؤهلات المناسبة لكى يصبحوا عملاء سريين.

ومن ضمن فريق الاختيار أنتونى هورويتز مؤلف فويلز وور ومؤلف روايات التجسس للمراهقين أليكس رايدر، وجرى اختياره مؤخرا لكتابة أحدث مغامرة لجيمس بوند. وقد قال لبرنامج بلو بيتر: أنا فى غاية السعادة لأن يتم دعوتى للانضمام إلى هذه اللجنة السرية.

أوسمة : , , , , , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

Switch to mobile version