أخر تحديث : الإثنين 31 أغسطس 2015 - 6:04 مساءً

“رئاسة شؤون المسجد الحرام” ترفع ثوب الكعبة 3 أمتار استعدادا لموسم الحج




رفعت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوى، الجزء السفلى من كسوة الكعبة المشرفة بمقدار ثلاثة أمتار تقريبا، كما تم تغطية الجزء المرفوع بإزار من القماش القطنى الأبيض بعرض مترين تقريبا من الجهات الأربع، جريا على العادة السنوية وحسب الخطة المعتمدة لموسم الحج لهذا العام.وقال مدير عام مصنع كسوة الكعبة المشرفة الدكتور محمد بن عبد الله باجودة، “إن هذا الإجراء من باب الاحتراز والحفاظ على نظافة وسلامة الكسوة، حيث يشهد المطاف أعدادا كبيرة من الحجاج تحرص على لمس ثوب الكعبة، وعلى الرغم مما فى ذلك من بعض الاعتقادات غير الصحيحة، إلا أن كسوة الكعبة تتعرض جراء ذلك لبعض الضرر، كما يقدم بعض الحجاج على قطع بعض أجزاء من ثوب الكعبة، ومنهم من يتبرك بالكسوة ويعتقد فيها ما يعتقد، ولأجل ذلك تم رفع كسوة الكعبة المشرفة إلى مسافة أكثر من مترين، ووضع قطع من القماش الأبيض وبمحيط 47 مترا”.وأفاد أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوى، تولى كسوة الكعبة المشرفة عناية واهتماما بالغين على مدار العام وذلك امتدادا لاهتمام ورعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود بالحرمين الشريفين، ومرافقهما عامة وبالكعبة المشرفة تعظيما خاصا.وأكد باجودة، أن هذا الإجراء المعمول به سنويا خلال المواسم التى يبلغ الطواف فيها ذروته، الهدف منه المحافظة على كسوة الكعبة المشرفة، مبينا أن الوضع سيعود إلى طبيعته بعد انتهاء الموسم.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

Switch to mobile version