أخر تحديث : الثلاثاء 1 سبتمبر 2015 - 8:49 صباحًا

محللون صينيون: شراكة مصر والصين تمر عبر طرق الحرير وقناة السويس الجديدة

[ad_1]


أكد خبراء صينيون أن الزيارة التى سيقوم بها الرئيس عبد الفتاح السيسى لبكين مساء اليوم وتستمر لمدة ثلاثة أيام سوف تعزز الشراكة الاستراتيجية بين مصر والصين، وهى الشراكة التى ترتكز على المصالح المشتركة ورصيد طويل من التعاون فى المجالات الاقتصادية والتجارية.وقال الخبراء إن إطلاق الصين لمبادرة إحياء طريق الحرير القديم تحت عنوان “التشارك فى بناء الحزام الاقتصادى لطريق الحرير”، و”طريق الحرير البحرى للقرن الحادى والعشرين، وافتتاح مصر لمشروع قناة السويس الجديدة سيدعمان التعاون الاقتصادى والتجارى بين البلدين.وأوضح الخبير الاقتصادى الصينى لى شوا أن مصر يمكن أن تعد ركيزة رئيسية لمشروع الحزام الاقتصادى لطريق الحرير بفضل موقعها الفريد، وعلاقاتها التجارية المتميزة مع العديد من الشركاء التجاريين لبلاده وفى مقدمتهم دول الاتحاد الأوروبى والشرق الأوسط والقارة الأفريقية التى تسعى بكين إلى تعزيز تواجدها الاقتصادى والتجارى بها.وأضاف أن مشروع قناة السويس الجديدة سوف يدعم حركة التجارة العالمية ويعزز مكانة مصر فى مجال خدمات النقل البحرى، لافتا إلى أن الشراكة المصرية الصينية سوف توفر المزيد من الفرص أمام القطاع الخاص بالبلدين فى العديد من المجالات.ومن جانبه قال الخبير المصرفى الصينى وين ليانج أن الصين تسعى إلى زيادة حجم التجارة والاستثمارات مع دول الشرق الأوسط ومن بينها مصر من خلال الاعتماد على المشروعات التى أطلقها الجانبان القاهرة وبكين وفى مقدمتها طريق الحرير وقناة السويس الجديدة ومحور قناة السويس.وأضاف أن مصر تعد أيضا بوابة للصادرات الصينية إلى الأسواق الأفريقية منوها إلى أن بلاده تسعى إلى زيادة حجم تجارتها مع الدول الأفريقية إلى حوالى 400 مليار دولار بحلول عام 2020. وأشار إلى أن الصين تعد أكبر شريك تجارى لمصر فى منطقة الشرق الأوسط حيث بلغ حجم التجارة بين الجانبين حوالى 5.11 مليار دولار عام 2014، لافتا إلى أن مجالات التعاون الواعدة بين الجانبين تشمل الطاقة والموانئ والبنية التحتية وصناعة السيارات والإلكترونيات والخدمات المصرفية وغيرها.وأوضح أن تعزيز المشاركة الاستراتيجية بين بلاده ومصر سوف يتيح الفرصة للأخيرة لزيادة صادراتها إلى دول آسيا التى تعد سوقا استهلاكية ضخمة.وفى السياق ذاته قال شاو فينج خبير اقتصاديات الدول النامية- الذى عمل مستشارا للتخطيط بالعديد من المؤسسات الاقتصادية والمالية الأسيوية- إن مصر والصين تمتلكان مقومات كبيرة للتعاون الاقتصادى والتجارى، منوها إلى أن إحياء مشروع طريق الحرير القديم سوف يوفر فرصا اقتصادية وتجارية واستثمارية لأكثر من 50 دولة تقع على امتداد ذلك الطريق.وأضاف أن مصر والصين تسعيان إلى تعزيز العلاقات الثنائية، ورفعها لتصل إلى شراكة استراتيجية شاملة، لافتا إلى أن مصر يمكنها الاستفادة من التجربة الصينية فى مجال البنية التحتية وزيادة التدفقات الاستثمارية الأجنبية المباشرة.وتشير الإحصائيات إلى أن إجمالى حجم الاستثمارات الصينية فى 64 دولة ومنطقة تقع على طول طريق الحرير والحزام الاقتصادى بلغ حوالى 161 مليار دولار حتى نهاية مايو الماضى، وهو ما يمثل 20٪ من إجمالى الاستثمار الخارجى المباشر للصين. ومن المتوقع زيادة إيرادات قناة السويس من حوالى 3.5 مليار دولار إلى 13 مليار دولار بحلول عام 2023 عقب افتتاح قناة السويس الجديدة فى السادس من أغسطس الماضى. المصدر:اليوم السابع http://youm7.com/story/2015/9/1/محللون-صينيون–شراكة-مصر-والصين-تمر-عبر-طرق-الحرير-وقناة-الس/2328914

أوسمة :
Switch to mobile version