أخر تحديث : الثلاثاء 1 سبتمبر 2015 - 3:08 مساءً

وزير الداخلية السابق بـ”التخابر”: أيمن هدهد كان حلقة الوصل بينى وبين “مرسى”




تواصل محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى وعضوية المستشارين حسن السايس وأبو النصر عثمان، نظر جلسة محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسى، و10 متهمين آخرين فى القضية المعروفة إعلامياً بـ”التخابر مع قطر”.ودخل اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية السابق إلى قاعة المحكمة وبرفقته أحد الحراس وعدد من الأوراق، وقام بحلف اليمين القانونية، وقال إنه تولى منصبه بوزارة الداخلية فى الفترة من 6 يناير من العام 2013، حتى مارس من العام الحالى. وأضاف خلال شهادته أامام المحكمة أن تقارير الأمن الوطنى ترسل لرئاسة الجمهورية وتقارير الأمن العام كانت ترسل من خلال مكتبى، وهناك تقارير سرية كانت تخرج من مكتبى داخل مظروف سرى للغاية ويتم إرسالها إلى مكتب رئاسة الجمهورية، ويكون ذلك من خلال ضابط إلى مبنى الاتحادية ويتم طلب مدير مكتب الرئيس ويتم إرسال مندوب للبوابة لاستلام المراسلات. وتابع “إبراهيم” أنه يتم عرضها على رئيس الجمهورية من خلال مدير مكتب الرئيس، وكانت هناك مكالمات هاتفية إذا ادعى الأمر، وكان أيمن هدهد حلقة الاتصال بينى والرئيس، وكان معين مستشار أمنى للرئيس وهمزة الوصل بين الرئاسة وبين الوزارة وهو مهندس زراعى، وحاصل على بكالوريوس زراعة. وكانت أسندت النيابة إلى الرئيس الأسبق محمد مرسى وبقية المتهمين ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار الدفاع، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية للبلاد والمتعلقة بأمن الدولة وإخفائها وإفشائها إلى دولة أجنبية، والتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربى والسياسى والدبلوماسى والاقتصادى وبمصالحها القومية. المصدر:اليوم السابع http://youm7.com/story/2015/9/1/وزير-الداخلية-السابق-بـالتخابر–أيمن-هدهد-كان-حلقة-الوصل-بين/2329402

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

Switch to mobile version