أخر تحديث : الأربعاء 2 سبتمبر 2015 - 2:18 صباحًا

المتحدث باسم البرنامج النووى: أرض الضبعة ليست المشروع الوحيد فى مصر




أكد المستشار الدكتور هانى عبد الرحمن، خضر المتحدث الإعلامى باسم البرنامج النووى المصرى، أن منطقة الضبعة المخصصة لإقامة أول محطة نووية لتوليد الكهرباء فى مصر ليس المشروع النووى الوحيد الذى تسعى إليه الدولة. وأوضح المتحدث باسم البرنامج النووى المصرى فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن مصر تسعى للتوسع فى توليد الكهرباء من الطاقة النووية، وهناك العديد من المناطق داخل الجمهورية تصلح لإقامة محطة نووية. وأشار المستشار هانى عبد الرحمن خضر إلى أن أرض الضبعة تستوعب عددا معينا من المحطات، وفى حالة رغبة مصر فى التوسع بالطاقة النووية سيتم البدء فى مناطق أخرى صالحة لإقامة المحطات النووية.وأضاف المستشار هانى عبد الرحمن، أن مصر لم تحسم حتى الآن الدولة المنفذة لمشروع الضبعة النووى لتوليد الكهرباء، لافتا إلى أن المفاوضات مازالت تجرى مع العروض الثلاث المقدمة من روسيا والصين وكوريا الجنوبية وإن كانت متقدمة بشكل ملحوظ مع الجانب الروسى نتيجة أن الشركة الروسية أول من تقدمت بالعرض وأول من أرسلت استفسارات هيئة المحطات النووية. وتابع عبد الرحمن، أن فريق المفاوضات المصرى مع الدول الثلاث المتقدمين لتنفيذ محطة الضبعة يجرى مقارنات بين كل العروض لاختيار الأفضل من النواحى الفنية والمالية والسياسية لصالح مصر. وأشار عبد الرحمن إلى أنه كان يشغل منصب مدير مكتب نائب مساعد وزير الخارجية لشئون نزع السلاح والأمن الدولى بدرجة مستشار دبلوماسى، مشيرا إلى أن اختياره متحدثا باسم البرنامج النووى يعد خطوة من بين مئات الخطوات الجادة فى هذا المشروع. وأوضح المتحدث باسم البرنامج النووى المصرى، أنه عضو فى فريق التفاوض للمشروع النووى المصرى، موضحا أن المفاوضات تسير بشكل جيد، وتم الانتهاء من مراحل عدة فيها.

موضعات متعلقة..

– مصدر بالكهرباء: الرئيس سيتفاوض مع “الصين” لتنفيذ المرحلة الثانية بالضبعة المصدر:اليوم السابع http://youm7.com/story/2015/9/2/المتحدث-باسم-البرنامج-النووى–أرض-الضبعة-ليست-المشروع-الوحيد/2330288

أوسمة :
Switch to mobile version