أخر تحديث : الخميس 3 سبتمبر 2015 - 1:44 صباحًا

رئيس الوزراء العراقى يُحذر من مشاريع خارجية لإثارة الفرقة والتناحر بين أبناء الشعب




حذر رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادى، من مشاريع خارجية لإثارة الفرقة والتناحر بين العراقيين، مؤكداً أنه لن يتهاون فى ملاحقة الفساد والفاسدين، محذرًا من محاولاتهم وأصحاب الجريمة المنظمة التقليل من شأن الإصلاحات لأنها تمسهم، متهمهم بالقيام بأعمال الخطف فى بغداد.جاء ذلك خلال كلمة ألقاها رئيس الوزراء العراقى، فى المؤتمر الأول لمشروع المصالحة الوطنية لمناطق حزام بغداد، وفقًا لبيان صحفى للحكومة العراقية.وقال رئيس الوزراء العراقى، إن هناك مشاريع خارجية تهدف لإثارة صراع بين الطوائف والمحافظات وداخل المحافظة كذلك، عاداً أن ذلك هو ما يسعى إليه أصحاب تلك المشاريع الخطيرة للتفرقة فيما بيننا والتناحر والخلاف والتشرذم.وتابع العبادى، أن هناك من “يحاول التحريض حتى على الأجهزة الامنية”، مستدركاً “لكن هناك احترامًا من المتظاهرين للأجهزة الأمنية، ومن جانبها تتعامل الأجهزة الأمنية بكل لين مع المتظاهرين”.يشار إلى أن العراق يشهد حراكا شعبيا من قبل المواطنين منذ نهاية يوليو الماضى للمطالبة بتعديل مسار العملية السياسية بالبلاد والقضاء على الفساد وتحسين الخدمات التى تقدمها الدولة للمواطن العراق ، ودعمت المرجعية الدينية الشيعى العليا ذلك الحراك. المصدر:اليوم السابع http://youm7.com/story/2015/9/3/رئيس-الوزراء-العراقى-يُحذر-من-مشاريع-خارجية-لإثارة-الفرقة-وا/2331650

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

Switch to mobile version