أخر تحديث : الجمعة 19 مايو 2017 - 2:51 مساءً

أسئلة وأجوبة حول هشاشة العظام الصحة والجمال

إن مرض هشاشة العظام هو مرض يصيب العظام عندما تصبح العظام هشة ، ضعيفة وسهلة الكسر أو التدمير ، فتناقص تمعدن وقوة العظام طوال الوقت يسبب هشاشة العظام ، وتوجد بعض الأسئلة المحيرة حول هذا الموضوع والتي يتم طرحها خلال هذا المقال .

هل تصيب هشاشة العظام كبار السن فقط ؟
بينما نرى تأثير هشاشة العظام على كبار السن غالبا ، فهذا المرض يبدأ في التطور بداية من منتصف العمر ، فعظام الأشخاص تكون قوية في منتصف عمر العشرين ، لذلك يجب التأسيس الجيد للعظام في وقت مبكر ، حفاظا على صحتها مستقبلا .

لماذا تعد هشاشة العظام مشكلة صحية عامة ؟
يعاني 10 مليون شخص من هشاشة العظام في الولايات المتحدة الأمريكية ، و80% من هؤلاء الأشخاص سيدات ، بالإضافة إلى ذلك يوجد 34 مليون شخص يزداد لديهم خطر الإصابة بهذا المرض بسبب انخفاض كثافة العظام ، وتعد هشاشة العظام مشكلة صحية عامة لأنها تسبب 1.5 مليون كسر ، ويشمل 350حالة كسور للورك سنويا ، وتكلفت الرعاية الطبية لهؤلاء الأشخاص حوالي 17 بليون دولار في عام 2015، كما أن هذه الإصابات يمكن أن تسبب عجز دائم وعدم القدرة على العودة للعمل وتأدية الأنشطة اليومية .

ما هي أعراض هشاشة العظام ؟
ربما لا تظهر أية أعراض واضحة تدل على الإصابة بهشاشة العظام ، ولا يعلم المريض أنه مصاب بهشاشة العظام حتى يصاب بكسر في العظام :

1- كسور العمود الفقري : تحدث كسور العمود الفقري في الظهر بسبب ضعف العظام الناتج عن هشاشة العظام ، حيث تنهار عظام العمود الفقري نتيجة حتى لبعض الإصابات البسيطة المرتبطة بالسقوط ، الإنحناء ، الإلتواء والعطس ، ونظرا لأن هذه العظام تفقد قوتها وتمعدنها ، فإن صحتها تتدهور ، وتسبب مظهر منحني للظهر ، وتعرف هذه الحالة ب”سنام الأرملة” .

2- كسر الضغوط : تحدث هذه الحالة للعظام نتيجة الإصابات المتكررة ، وعادة الأشخاص المصابون بهشاشة العظام يكونون أكثر عرضة لكسور الضغط نتيجة لضعف عظامهم .

3- كسر الورك : إن مرضى هشاشة العظام هم الأكثر عرضة لكسر الورك ، فحتى السقوط البسيط لهؤلاء المرضى قد يسبب هذا الكسر ، وذلك بسبب ضغف عظامهم ، وهذه العظام تستغرق وقتا طويلا ويكون من الصعب علاجها .

ماهي عواقب ومضاعفات مرض هشاشة العظام ؟
إن الكسور المرتبطة بهشاشة العظام ينتج عنها ألم كبير وإعاقة، فكسور الورك شائعة لدى مرضى هشاشة العظام ، و20% من هذه الحالة تموت خلال عام واحد من الإصابة و31% منهم يعيشون في المنزل تحت الرعاية عام واحد على الأقل ، أما الأشخاص الذين يعانون من كسور العمود الفقري يكونوا أكثر عرضة للكسور الأخرى .

ما هي العوامل التي تؤثر على قوة العظام ؟
ترتبط قوة العظام بكثافتها والتي تشير إلى كمية التمعدن الموجود في العظام ، فكلما زادت كثافة العظام كلما كانت أقوى ، وتوجد بعض العوامل التي تؤثر في ذلك مثل الجينات الوراثية ، البيئة المحيطة , الأدوية ، الأصل العرقي ، الجنس والعمر .

ما العلاقة بين سن اليأس والأستروجين وهشاشة العظام ؟
إن النساء أكثر عرضة للتشخيص بهشاشة العظام ، وذلك بسبب انخفاض هرمون الاستروجين في مرحلة سن اليأس ، فالاستروجين يحافظ على كثافة العظام لدى السيدات ، فبعد سن اليأس 4% من كتلة العظام تقل سنويا خلال 10 سنوات .

كيف يتم تشخيص هشاشة العظام ؟
يتم تشخيص هذه الحالة عادة باستخدام أشعة اكس ، وعلى الرغم من ذلك كثرة للتعرض لهذا النوع من الأشعة يسبب فقدان العظام ، كما يمكن عمل اختبار DXA  لقياس كثافة العظام في الأوراك والعمود الفقري ويعتبر أكثر دقة من الأشعة السينية X-RAY .

من هم الأشخاص الذين يجب أن يخضعوا لإختبار كثافة العظام ؟
أوصت المنظمة العالمية لهشاشة العظام هؤلاء الأشخاص بضرورة الخضوع لإختبار أشعة DXA لهشاشة العظام وهم جميع السيدات في عمر ال65 عام أو أكبر ، جميع السيدات بعد سن اليأس تحت سن 65 ، السيدات اللاتي تعانين من الكسور بعد سن اليأس والسيدات اللاتي يعانين من الحالات الصحية المرتبطة بهشاشة العظام .

كيف يمكن علاج هشاشة العظام ؟
لا يوجد علاج نهائي حتى الآن لهشاشة العظام ، وعلاج هشاشة العظام يشمل إيقاف فقدان العظام ، ويقوي العظام المصابة بالضعف ، والوقاية من هذا المرض هي  الحل .

الزوار يشاهدون الآن

مقالات متنوعة

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

Switch to mobile version