أخر تحديث : الأحد 18 يونيو 2017 - 11:35 صباحًا

مفتي الجمهورية يدين الهجوم الإرهابي على سيارة الأمن المركزي بالمعادي

كتب – محمود مصطفى:

أدان الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، الحادث الإرهابي الآثم على سيارة الأمن المركزي في الساعات الأولى من صباح اليوم، والذي استشهد فيه ضابط شرطة وأصيب أربعة آخرين بالقرب من دائري المعادي.

وأكد مفتي الجمهورية، في بيان له الأحد، أن هذه العمليات الآثمة لن تفت من عضد رجال الأمن الذين يسهرون على حماية الوطن وأمنه وسلامته، كما أنها لن تنال من عزيمة الشعب المصري في مواجهة التطرف والإرهاب.

وأوضح مفتي الجمهورية، أن هذه المجموعات الآثمة لم تراعِ حرمة الشهر الكريم، وذهبت تقتل وتفسد في الأرض كما فعلت وتفعل عبر العصور فاستحقوا بذلك الخزي في الدنيا والعذاب الأليم في الآخرة.

وتوجه المفتي بخالص العزاء إلى أسرة الشهيد، داعيًا الله أن يلهمهم الصبر والسلوان وأن يشفي المصابين شفاءً عاجلاً لا يغادر سقمًا.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

Switch to mobile version