أخر تحديث : الإثنين 17 يوليو 2017 - 5:54 مساءً

جملة قالها أبو الطالبة “مريم” أدهشت معتز الدمرداش ويرد بهذه الكلمات وصور غرفة مريم الضيقة تشعل فيسبوك

حاليا على اخبار التعليم

أصبحت قصة تفوق الطالبة مريم حديث نشطاء فيس بوك والذين يتداولون صوراً ومنشورات لها، يعربون فيها عن سعادتهم وتكريمهم وإحتفائهم بهذا النموذج  الفريد الذي قابل الصعاب واجتازها بالتفوق مع مرتبة الشرف وليس بالنجاح ذاته علي حسب ما يصف النشطاء، فرغم ظروفها، التي يعلمها الداني والقاصي من المصريين وبعد إنتشار قصة كفاحها والتي يمكن أن نوجز بعض ملامحها هي أن الطالبه تسكن هي وإخواتها الأربعة البنات ووالدها ووالدتها في غرفة واحدها، ورغم ذالك حصلت علي مجموع 99% في نتيجة الثانوية العامة مما جعل نشطاء فيسبوك يهنئونها ويصفونها بالفتاه التي قهرت المستحيل.

جملة قالها أبو الطالبة “مريم” أدهشت معتز الدمرداش ويرد بهذه الكلمات ؟!

إستقبل الإعلامي معتز الدمرداش في برنامجة 90 دقيقة الطالبة مريم ورافقها والدها، وخلال اللقاء وكما تعودت الطالبة الطالبة أن تفتخر بوالدها ووظيفته أمام الطالبات وأمام معلميها أصرت علي اصطحاب والدها في البرنامج ودائما كانت تفتخر بوالدها وتقول ” أبي يعمل حارس عقار” وأدهشت إجابات والد مريم الإعلامي معتز الدمرداش  حين سأل والدها عن” سر تفوق مريم” فقال له إن مريم “تحددت التعليم وقال نحن الفلاحين عندنا الأولاد نفرح بهم عن البنات فقالت له في الصف الأول الإعدادي يا والدي سوف أثبت لك إن البنات أفضل مائة مرة عن الأولاد وبالفعل أثبتت” وتابع والد مريم  إني أفتخر بعملي لأنه عمل شريف فرد عليه معتز الدمرداش بأنهم افضل أب وأفضل إبنة رآهم في مسيرتة الإعلامية وكشف والد مريم عن أمر آخر أصاب نشطاء فيس بوك بالتعجب وهو حين قال أبو مريم أنها كانت تذاكر في محل مغلق لأن الغرفة التي تسكنها الأسرة بأخواتها ووالدها كانت ضيقة، وتظل هذه النماذج من الطلاب والطالبات تحتاج إلي المزيد من التكريم من المؤسسات والجهات المعنية الرسمية وغير الرسمية لتشجيع باقي زملائهم علي التفوق والإبتكار.

 

جملة- قالها- أبو الطالبة - مريم - أدهشت- معتز- الدمرداش

جملة- قالها- أبو الطالبة - مريم - أدهشت- معتز- الدمرداش
نشطاء فيس بوك يحتفون بالطالبة ويهنئونها

 

جملة- قالها- أبو الطالبة - مريم - أدهشت- معتز- الدمرداش
نشطاء فيس بوك يهنئون الطالبة مريم

 

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

Switch to mobile version