أخر تحديث : الإثنين 21 أغسطس 2017 - 2:15 مساءً

بدائل الكتب المدرسية بناء على قرار وزاري

حاليا على اخبار التعليم

قام الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم  الفني بإصدار قرار يهدف إلى الاستغناء عن الكتاب المقرر والاعتماد على عملية البحث عن المعلومات، والتي تسعى وزارة التعليم إلى تحقيقها من خلال خطة ستنفذ في الفترة الحالية، وكان ذلك خلال كلمته التي ألقاها في الحفل الخاص بخريجي مدارس المتفوقين في المدينة التعليمية في السادس من أكتوبر.

بدائل الكتب المدرسية.

ومن جانب آخر، أشار مساعد وزير التربية والتعليم السابق الدكتور رضا مسعد ، أن الخطة التي وضعتها الوزارة من أجل الاستغناء عن الكتاب المدرسي الورقي ومحاولة الاعتماد على مرحلة البحث عن المعلومات، قد تستغرق أكثر من 10 سنوات مقبلة، وأضاف أن عملية التخلص من الكتب الدراسية الورقية ستتم بالتدريج.

وأيضا صرح مسعد، لجريدة “الوطن”، أنه من بين بدائل الكتاب المدرسي الورقي، هو موقع الوزارة، حيث توجد عليه الكتب المدرسية المقررة بصورة إلكترونية، مما سيمكن الطالب من تصفح الكتب التي يرغب في قراءتها بجانب كافة أنشطتها المختلفة، بالإضافة إلى بنك المعرفة الذي يتضمن مكتبة إلكترونية هائلة تحتوي على ملايين الملايين من الكتب.

وتابع مساعد الوزير السابق الدكتور رضا مسعد، أن المكتبات المدرسية ستتحول إلى مكتبة إلكترونية بعد الاستغناء عن الكتب المدرسية الورقية، حيث أنه لن يكون لها أي فائدة إلا بعد أن يتم تزويدها بالأجهزة الإلكترونية اللازمة وشبكة الإنترنت لافتا ان من المواد التي لايمكن إستبدالها بكتب الكترونية ويفضل أن تبقى ورقية هي مادتي اللغة العربية والتربية الدينية والتاريخ والجغرافيا بينما العلوم والرياضيات تحتاج الى تحويلهما الى كتب الكترونية .

أوسمة :
Switch to mobile version