الرئيسية / التعليم / هاشتاج الجامعه بتمثلك ايه يتصدر تويتر ومغردون الجامعه تمثل ساندوتش الكريب

هاشتاج الجامعه بتمثلك ايه يتصدر تويتر ومغردون الجامعه تمثل ساندوتش الكريب

حاليا على اخبار التعليم

احتل هاشتاج # الجامعه بتمثلك ايه الصدارة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر وبدأ المغردون يطلقون تغريداتهم من كل أنحاء جمهورية مصر العربية للمشاركة في هذه التويته التي قد حازت صدارة موقع السوشيال ميديا اليوم تويتر.

بدأ الآلاف من الطلاب المصريون استقبال العام الدراسي الجامعي الجديد بحماس وحيوية يوم الأحد الماضي وخصوصا طلاب الفرقة الأولي من كل الجامعات المصرية، وهذا بعد مرورهم بالمرحلة الثانوية والمراحل التعليمية الأخري التي تعتبر مختلفة كل الاختلاف عن مرحلة التعليم الجامعي، ومع بداية العام الدراسي الجامعي انطلقت الآلاف من لتغريدات على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، هذا بجانب مواقع السوشيال ميديا الأخري مثل الفيس بوك وغيرها من مواقع التواصل الاجتماعي، للاحتفال بالعام الدراسي الجديد ومعرفة رأي وتعليق كل طالب جامعي من مختلف محافظات مصر حول شعوره نحو الجامعة أو التعليم الجامعي بوجه عام سواء كان طالب جديد على المرحلة الجامعية، أو طالب جامعي قديم.

هاشتاج #الجامعه_بتمثلك_ايه

وانطلقت الآلاف التغريدات على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، التي تعبر على شعور كل طالب نحو جامعته وكليته، فمنهم من علق على مواعيد المحاضرات ومنهم من علق على عدم وجود جرس انتهاء المحاضرة، ومنهم من علق على  خروجهم متى أرادو من المحاضرات على عكس ما يحدث في المراحل التعليمية الأخري السابقة.

وتعتبر المرحلة الجامعية مختلفة كل الاختلاف عن المراحل التعليمية السابقة الأخري، وتعتبر المرحلة الجامعية من التحديات التي تواجه الطلاب من حيث الاعتماد على انفسهم والالتزام بمواعيد الحضور، والثواب والعقاب بها مختلف أيضا من حيث الامتحانات وتوزيع الدرجات والتقدير ومستوى الإنجاز الذي يحققه الطالب في الجامعة، هذا بجانب شعور الطلاب بالاغتراب وخصوصا من الطلبة الذين تم قبولهم بجامعات ليست موجودة بالمحافظات القاطنين بها، وكل تلك الصعاب والتحديات مع مرور الوقت تصبح سهلة لينة على الطلبة.

عن admin

شاهد أيضاً

نتائج الدور الأول 2018 الصف الثالث متوسط بالعراق لجميع المحافظات بوزارة التربية والتعليم قريبا

حاليا على اخبار التعليم نتائج الدور الأول 2018 ينتظر آلاف الطلاب نتائج الثالث متوسط للدور …

Switch to mobile version