أخر تحديث : الجمعة 13 أكتوبر 2017 - 6:08 مساءً

مجدي يعقوب: 1.8 مليون من المصريين من مرضى “قصور القلب”

قال الدكتور مجدي يعقوب، إن أعراض قصور القلب أو ضعف عضلة القلب تبدأ بنهجان وعدم القدرة على النوم ثم تورم القدمين.

وشدد في مؤتمر “أحب الحياة” للتوعية بمرض قصور القلب، على أهمية التوعية به لأنه يمثل عبئا اقتصاديا على المريض لعدم قدرته على الإنتاج وعلى الدولة بالتبعية، مشيرا إلى أنه تم تدشين مدينة أسوان الجديدة بتصميم معماري متميز لتستوعب أعداد أكبر من المرضي بعد أن وصل عدد المرضي في مركز أسوان للقلب في قائمة الانتظار لـ 3 آلاف مريض.

من جانبه، قال محمد صبحي أستاذ أمراض القلب بجامعة الإسكندرية، إن مرض قصور القلب يعاني منه 60 مليون شخص في العالم ويتعرض 50 % من المصابين به لخطر الوفاة خلال 5 سنوات من التشخيص.

بينما أكد د.سامح شاهين أستاذ أمراض القلب بجامعة عين شمس ورئيس الجمعية المصرية لأمراض القلب، أن نحو 63 % من هؤلاء المرضى يعانون من أعراض الاكتئاب. 

وتشير منظمة الصحة العالمية إلى أن الوفاة في مصر تصل 85 % في الأمراض غير المعدية منها القلب، حيث يموت بأمراض القلب سنويًا 500 مواطن من كل 100 ألف مصري، ويرجع ذلك لانتشار التدخين والسمنة وارتفاع ضغط الدم.

وفي مصر يعاني 1.8 مليون من المصريين من مرض قصور القلب، حسبما ذكر د. محمود حسنين أستاذ أمراض القلب بجامعة الإسكندرية ورئيس الجمعية المصرية لرعاية مرضى قصور القلب.

كما أعلن د. مجدي عبد الحميد أستاذ أمراض القلب بجامعة القاهرة، أن هناك عقارا جديدا يعد إنجازًا علاجيًا مهمًا يعمل على خفض معدلات الوفاة وتحسين نوعية الحياة بنسبة 20 %، كما يقلل الموت الفجائي بنسبة 40 %،
ويعد قصور عضلة القلب أحد الأسباب الأساسية التي تؤدي للوفاة وحجز المرضى في المستشفى للعلاج، حيث يعاني منه ما يقرب من 1 % إلى 2 % من سكان الدول المتقدمة، وهو السبب الأكثر انتشارًا لحجز المرضى فوق سن الـ 65 عامًا في المستشفى. 

ومن المتوقع أن تستمر معدلات الإصابة بقصور عضلة القلب في الازدياد، مما يؤكد أهمية تطور العلاج والفهم الأفضل لتقدم المرض وتأثيره.

وتهدف حملة “أحب الحياة” لتشجيع المصابين بقصور عضلة القلب والقائمين على رعايتهم صحيًا على مناقشة أعراض المرض مع أطبائهم.

أوسمة :
Switch to mobile version
%d مدونون معجبون بهذه: