أخر تحديث : الجمعة 17 نوفمبر 2017 - 10:07 مساءً

مفاجأة من العيار الثقيل النيجيري والايفواري على كف عفريت

جديد الرياضة




يبحث مسئولو نادي الزمالك عن مهاجم إفريقي مميز لضمه إلى القلعة البيضاء خلال فترة الانتقالات الشتوية القادمة بعد تراجع مستوى الكونغولي كابونجو كاسونجو ونفس الأمر بالنسبة لباسم مرسي، وفي الوقت ذاته فإن الإيفواري رزاق سيسيه لم يقدم الأداء المنتظر حتى الآن بجانب الإصابة الطويلة للنيجيري أتشامبونج.

إدارة الزمالك تفاضل حاليًا بين سيسيه وأتشامبونج لرحيل أحدهم عن صفوف الفريق خلال يناير القادم ليتم قيد المهاجم الجديد بديلًا له، أتشامبونج تعتبر أمامه فرصة أخيرة قبل يناير لإثبات نفسه وحال عدم تقديمه أداء طيب أو استمرار إصابته فإن فرص بقائه ستكون ضعيفة وعلى الجانب الآخر فإن نيبوشا المدير الفني للزمالك مازال في حالة حيرة من مستوى رزاق بين تألقه في التدريبات وتراجعه في المباريات الرسمية.

وعلى الجانب الآخر فإن النيجيري معروف يوسف عاد مسئولو الزمالك التفكير فيه من جديد وبقائه مع القلعة البيضاء خلال الفترة المقبلة والتراجع عن رحيله بعد الأداء المميز الذي قدمه في الفترة الماضية وقناعة المدرب بقدراته وإمكانياته وهو ما دفعه للإبقاء عليه في صفوف الفريق.




المادة السابقة7 لاعبين أبعدهم الأهلي والزمالك عن حسابات “كوبر” !!

أوسمة :
Switch to mobile version